18 May 2021
أنباء متضاربة بإسرائيل عن خفض التصعيد.. أكثر من 50 غارة على رفح وخان يونس والمقاومة تواصل القصف
18 May 2021
العمود الفقري لتقنيات التجسس حول العالم.. ماذا تعرف عن وحدة 8200 الإسرائيلية؟
18 May 2021
من القدس إلى العالم.. فلسطينيات ينقلن أحداث الانتفاضة صوتا وصورة
18 May 2021
بعد مباراة لمانشستر يونايتد.. شاهد- بوغبا وديالو يرفعان علم فلسطين في ملعب أولد ترافورد
18 May 2021
إسرائيل تواصل عدوانها والمقاومة ترد وهبة بكل شوراع فلسطين
18 May 2021
تحركات عالمية باتجاه ازدهار سوق السيارات الكهربائية الناشئة
18 May 2021
العفو الدولية تدعو للتحقيق في هجمات إسرائيل على المنازل السكنية بغزة بوصفها جرائم حرب
18 May 2021
العدوان على غزة.. الاتحاد الأوروبي يعتبر الأولوية لوقف إطلاق النار ومجلس الأمن يعقد جلسة رابعة
18 May 2021
مؤلفا "سما عالية" يهاجمان مؤسسة دبي بعد حذف مشاهد الصراع العربي الإسرائيلي
18 May 2021
بالفيديو- حين تهتز الأرض تحتك.. فزع مراسلة من غارة مفاجئة على غزة
18 May 2021
"مافرحناش بالعيد".. شاهد أمنية الطفلة آية بعد انتهاء العدوان الإسرائيلي على غزة
18 May 2021
ماذا فعلت المقاومة الفلسطينية في قطاع الطاقة الإسرائيلي؟
18 May 2021
الأمين العام "للتعاون الخليجي" يندد بتصريحات وزير خارجية لبنان ويطالبه باعتذار لدول المجلس
18 May 2021
غارديان: صمت بايدن إزاء العنف الإسرائيلي وصمة عار
18 May 2021
كاتبة أميركية: خطة كوشنر للسلام فاشلة وسخيفة ومبتذلة
18 May 2021
هل سيتمكن العراق من تسديد ديونه عام 2048؟
18 May 2021
دجاجة ورأس خنزير وكرات تنس.. أغرب 6 احتجاجات في عالم كرة القدم
18 May 2021
الفلسطينيون: الإضراب وحّدنا وأضر بإسرائيل اقتصاديا وسياسيا
18 May 2021
كيف طورت القسام قدرتها الصاروخية؟ ما خفي أعظم يجيبك
18 May 2021
طبيب نفسي للجزيرة نت: هكذا يمكن للجمهور العربي دعم غزة عبر وسائل التواصل الاجتماعي
18 May 2021
مافرحناش بالعيد".. شاهد أمنية الطفلة آية بعد انتهاء العدوان الإسرائيلي على غزة
18 May 2021
ماكرون يطالب إسرائيل بتفسير لاستهداف برج الجلاء ومطالب دولية بالتحقيق في الواقعة باعتبارها جريمة حرب
18 May 2021
بالفيديو.. 15 جنديا للاحتلال يجتمعون لضرب واعتقال فتاة فلسطينية بالقدس
18 May 2021
دوامة من الديدان.. حركة غريبة صاحبت خروج المئات من ديدان الأرض في الولايات المتحدة
18 May 2021
من داخل غرف الطوارئ.. كيف تبدو مستشفيات قطاع غزة تحت القصف؟
Kamel Cherni.jpg

كمال الشارني

إعلامي و ناشط حقوقي

كمال الشارني  

...من حقي أن أعرف، ومن حق الناس أن تعرف، لماذا انطفأ الحديث في تونس عن شبكات التسفير الجهادية فعلا؟ أليست هذه بداية الاستقصاء؟

facebook sharing button
twitter sharing button
linkedin sharing button
email sharing button
sharethis sharing button

تحت ضغط المانحين الأوروبيين الذين يسرقوننا عبر حلفائهم من هنا ويعيدون إلينا شيئا من الفتات من هناك، وصلنا إلى أن التنمية تتطلب تفكيك منظومة "الدولة الريعية" أي الاحتكارات التي تمنحها الدولة إلى مجموعة مغلقة من العائلات والتكتلات لتحتكم على أهم مصادر صناعة الثروة فتصنع القوانين والموظفين المناسبين لإ

facebook sharing button
twitter sharing button
linkedin sharing button
email sharing button
sharethis sharing button

نحن نخشى أن لا نحصل على أجورنا في القطاعين العمومي والخاص الشهر القادم وسيادتك مشغول بالراية التونسية في المريخ؟ نحن نعاني يوميا فقدان أدوية الأمراض المزمنة والخدمات العمومية، وسيادتك مشغول بوضع الراية الوطنية على المريخ؟

facebook sharing button
twitter sharing button
linkedin sharing button
email sharing button
sharethis sharing button

الاستغلال التجاري المتوحش للفسفاط من أجل الربح جنوب الكاف سيسبب كوارث بيئية وصحية لن تشفى منها الجهة إلا بعد عدة عقود، أما الاستغلال الذي يحترم البيئة فليس مجديا تجاريا في الوقت الحاضر،

facebook sharing button
twitter sharing button
linkedin sharing button
email sharing button
sharethis sharing button

...، ولو كنت مكان المديرة الشابة، لعدت إلى تقارير دائرة المحاسبات الأخير حول الشركة، ففيه كل أسباب الفشل والضياع ومنه كل الحلول "المؤلمة" وهو إنهاء حالات السرقة والتسيب والأجور الملكية التي لا مبرر لها والمهمات المزيفة…

facebook sharing button
twitter sharing button
linkedin sharing button
email sharing button
sharethis sharing button

...شيء من المصالح الضيقة وشيء من جبن المسؤولين حتى تجاوزنا فكرة شراء السلم الاجتماعية إلى رشوة الإجرام الاجتماعي المنظم مقابل البقاء في السلطة،

facebook sharing button
twitter sharing button
linkedin sharing button
email sharing button
sharethis sharing button

تغيرت ليبيا التي نعرفها في التسعينات كثيرا، وحيث لم يبق لنا سوى "العلاقات الاجتماعية بين الجنوب التونسي والغرب الليبي"، ليس لأن كبار المقاولين هم الذين يقررون، بل لأن الليبيين يموتون ضحكا كلما أجروا مقارنة بين العروض التركية والعلاقة مع تونس التي يعتبر بعض سياسيينا أنها حديقة خلفية يمكن الذهاب إليه

facebook sharing button
twitter sharing button
linkedin sharing button
email sharing button
sharethis sharing button