-
26 Nov 2020
بايدن يحذر من الانقسام.. ترامب يطالب أنصاره بقلب نتيجة الانتخابات ويصدر عفوا عن مستشاره السابق
26 Nov 2020
الحوثي يتعهد بمواصلة القتال ويوجه كلمة للسعوديين
25 Nov 2020
بعد إصابته بكورونا.. وفاة زعيم حزب الأمة السوداني الصادق المهدي
25 Nov 2020
دوري الأبطال.. ريال مدريد يقترب من ثمن النهائي وأتلانتا يصعق ليفربول بعقر داره
25 Nov 2020
وسائل إعلام إسرائيلية: البحرين طلبت من نتنياهو تأجيل زيارته
25 Nov 2020
الحصاد (2020/11/25)
25 Nov 2020
مارادونا.. أسطورة دمرها الإدمان ولم يطوها الزمان
25 Nov 2020
مقابل 3 إيرانيين.. طهران تفرج عن مواطنة بريطانية أسترالية سجنت بتهمة التجسس
25 Nov 2020
ما آفاق العلاقات في المنطقة في ظل الإدارة الأميركية الجديدة؟
25 Nov 2020
النواب الليبيون المشاركون في لقاء طنجة يمددون اجتماعهم التشاوري إلى السبت القادم
25 Nov 2020
حدث في الذاكرة.. الروائي السوداني عبد العزيز بركة ساكن وقصص الرعب
25 Nov 2020
بعثت برسالة مشتركة لرئيس الفورمولا 1.. 16 منظمة حقوقية تثير المخاوف بشأن حقوق الإنسان في البحرين
25 Nov 2020
"إل دييغو" رحل.. صدمة وذهول على وفاة من أمتع العالم يوما
25 Nov 2020
قبل انتهاء ولاية ترامب.. الجيش الإسرائيلي يستعد لاحتمال ضربة أميركية لإيران
25 Nov 2020
في اتصال هاتفي مع أمير قطر.. روحاني: التحولات الدولية تشكل فرصة للحوار بين دول المنطقة
25 Nov 2020
سياسات الإغلاق في الولايات المتحدة الأميركية
25 Nov 2020
إصابة وأضرار بناقلة تشغلها اليونان في مرفأ سعودي
25 Nov 2020
نافذة من واشنطن- فريق بايدن: الانتخابات انتهت وكل العالم تقبل الحقيقة باستثناء ترامب
25 Nov 2020
"يد الله" أبرزها.. بالفيديو: أبرز أهداف الأسطورة مارادونا
25 Nov 2020
الداخلية القطرية: استيقاف زورقين بحرينيين داخل المياه القطرية
25 Nov 2020
بهية النتشة.. يوميات زوجة أسير فلسطيني محكوم عليه بالسجن 200 عام
25 Nov 2020
هل يتحقق فيلم ماتريكس؟.. أكبر شريحة حاسوب في العالم يمكنها محاكاة ما سيحدث في المستقبل
25 Nov 2020
الاستعطاف والتوافق أم التصنيف الإرهابي؟ ما خيارات السعودية في ظل استمرار هجمات الحوثيين؟
25 Nov 2020
كواليس الحملة ضد محمد رمضان.. استئذان الرئاسة ومصير مشابه لتوفيق عكاشة
25 Nov 2020
أعوان حفتر.. الولايات المتحدة تضع مليشيا الكانيات وزعيمها في القائمة السوداء

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 367
 الصحفي الشعبوي

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  كمال الشارني
 10/20/2020
 302
 
Lecture Zen
  9443
 
في تعريف الصحفي الشعبوي في تونس
 
 

بروفيل الصحفي الشعبوي: "لا يقرأ (أخر كتاب قرأه للمسعدي بسبب الباكالوريا)، لا يكتب، لأن ثقافته شفوية ويعتبر النقاش في حد ذاته مضيعة للوقت يجب التشويش عليه بإطلاق شعارات عامة وغامضة، يتقاسم صورا وشعارات تبكي على زمن القمع حين كان مهما بالاستفادة من القمع،


 

Photo

حين تمرض الديموقراطية، تصاب بعاهة الشعبوية في كل المجتمعات التي تعيش أزمات اجتماعية حادة (وينك يا نور الدين العلوي)، لكن ما يحيرني ويخيفني، هو تفشي (أسوأ من الكورونا) الشعبوية في أسوأ معانيها بين الصحفيين،

بروفيل الصحفي الشعبوي: "لا يقرأ (أخر كتاب قرأه للمسعدي بسبب الباكالوريا)، لا يكتب، لأن ثقافته شفوية ويعتبر النقاش في حد ذاته مضيعة للوقت يجب التشويش عليه بإطلاق شعارات عامة وغامضة، يتقاسم صورا وشعارات تبكي على زمن القمع حين كان مهما بالاستفادة من القمع،

يسخر ممن يقرأ أو يكتب، يؤمن أن الولاء أهم من الكفاءة، وأن الانتماء إلى مجموعة (قطيع) أهم من الاعتداد بالنفس أو الإنجازات الشخصية،

يبحث دائما عن زعيم ملهم، يعتبر الشوفينية الوطنية أو العرقية أو الثقافية أفضل الطرق لمقاومة الاختلاف أو التفكير الحر، عنده حلول سهلة (raccourcis) لكل مشكل معقد، وأخطر ما فيه هي رفضه للنقاش،

حوار عادم مع زميل، لا يؤدي إلى شيء حول (solution finale):

• أنت شنوه يقلقك في تنقيح مرسوم الإعلام؟

• هذا التنقيح يمكن لوبيات الفاسدين والإرهابيين من إنشاء وسائل إعلام،

• وهل المرسوم الحالي منعهم من ذلك؟

• لا، لأن الدولة لا تطبق القانون.

• إذن هل المشكل في التنقيح أم في تطبيق القانون بعد التنقيح؟

• خلينا من تطبيق القانون، التنقيح قدمه حزب إرهابي،

• كيف نعرف أنه إرهابي؟ هل صدر ضده حكم قضائي؟

• لا، لكن أنت معهم، تدافع عنهم، إذن أنت إرهابي مثلهم لكنك تتخفي وراء حرية الإعلام،

• فرضا أني إرهابي، لنحتكم إلى القضاء لكي نفض هذا الخلاف في إطار القانون في دولة مدنية؟

• ليس هناك قضاء مستقل، هناك قضاء البحيري المتآمر مع الإرهابيين، من الغريب أن تنكر ذلك.

• باهي، وأين الحل؟

• الحل هو الإبادة، بن علي شوية فيكم،

• لكن من نحن؟ هل تقصد الذين انتخبهم الشعب التونسي؟

• ينتخب وإلا يزمر حين يتعلق الأمر بالإرهابيين،

• وماذا نفعل بالانتخابات؟ والانتقال الديمواقراطي والعلاقات مع الدول الصديقة؟

• الديموقراطية لا تصلح للشعوب التي فيها أمثالكم من الإرهابيين والمدافعين عنهم،

• لكني لست إرهابيا؟

• أي أما أنت أصبحت معهم، تدافع عنهم، مثلهم،

• وهل فعلت ما يستحق الإبادة حسب رأيك؟

• لا، أما ليس لكم حل غير ذلك،

• ألا يذكرك هذا بمقولة Soltution finale متاع هتلر في الشعوب التي تواجهه؟

• (تييييييت) على (تيييييت) متاع (تيييييت) متاعكم، أما ليكم كان هتلر،

• أوكي صديقي، هل لهذا الحوار تبعات أخرى؟

• تي برى أمشي (تيييييت)

 

بقلم: كمال الشارني

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات