-
02 Dec 2020
المرافعة الأضخم.. بريطانيون يدافعون عن فلسطين عبر بوابة البرلمان
02 Dec 2020
طفل مصري يقهر السرطان بحبه للفن خاصة رقصة التنورة
02 Dec 2020
بعد دعوة لتدخل الجيش.. إيقاف مديرة إذاعة حكومية ومقدميْ برنامج في تونس
02 Dec 2020
لن أستقيل.. زيدان يتحدى الجميع والجماهير تختار المدرب المقبل لريال مدريد
02 Dec 2020
فلسطيني حول حديقة منزله لواحة فريدة مبهجة
02 Dec 2020
دماغك ليس للتفكير فقط.. كيف يصبح مصدر صمودك في الأوقات العصيبة؟
02 Dec 2020
بعد استخدامها في اغتيال العالم الإيراني.. ما هي تكنولوجيا القتل عن بعد؟
02 Dec 2020
وليام بار.. لا تزوير واسع يغير نتيجة انتخابات أميركا
02 Dec 2020
الخلافات السياسية تعرقل تشكيل الحكومة اللبنانية
02 Dec 2020
تخوفات من نقلها لجماعات متطرفة.. مشروع قانون أميركي لمنع صفقة أسلحة للإمارات
02 Dec 2020
إيمان جودة.. أول مسلمة فلسطينية تصل الكونغرس الأميركي عن ولاية كولورادو
02 Dec 2020
ما أفضل وقت لشرب القهوة؟
02 Dec 2020
وزارة العدل الأميركية تحقق في جريمة محتملة بتحويل أموال إلى البيت الأبيض مقابل إصدار عفو رئاسي
02 Dec 2020
لمعالجة الفساد وسوء الإدارة.. رايتس ووتش تطالب بكشف المعلومات المالية للشركات المدنية المملوكة للجيش المصري
02 Dec 2020
نيويورك تايمز: السودان يشترط تمرير قانون أميركي يحصنه من دعاوى الإرهاب لمواصلة التطبيع مع إسرائيل
02 Dec 2020
خلافات بشأن خفض الإمدادات.. رويترز: الإمارات تخرج من جناح النفوذ السعودي في أوبك والرياض محبطة من موقف أبو ظبي
02 Dec 2020
لا تزوير واسعا يغير نتيجة انتخابات أميركا.. ترامب يدرس إصدار عفو رئاسي عن أبنائه ومستشاريه والتغيب عن حفل تنصيب بايدن
01 Dec 2020
تتعلق بالأنشطة البحرية.. قطر والولايات المتحدة توقعان اتفاقية عسكرية ثنائية
01 Dec 2020
مشروع قانون بالكونغرس يطالب بسحب القوات الأميركية من العمليات في اليمن
01 Dec 2020
دوري الأبطال.. ليفربول وبورتو يصعدان لثمن النهائي وإنتر ينعش آماله
01 Dec 2020
السلاوي: منتصف ديسمبر الحالي موعد حصول لقاحي شركتي فايزر ومودرنا على الترخيص
01 Dec 2020
الأمم المتحدة تؤكد حاجتها لـ35 مليار دولار لمساعدة المتضررين من كورونا
01 Dec 2020
بايدن يؤكد أن فريقه الرئاسي يشبه أميركا وترامب يواصل طعنه في نتائج الانتخابات
01 Dec 2020
الاتجاه المعاكس- هل تنقذ اللقاحات الجديدة العالم من جائحة كورونا؟
01 Dec 2020
بعد خسارته أمام شاختار.. هل يلعب ريال مدريد في الدوري الأوروبي؟

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 558
 الاستعمار الفرنسي

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  عبد الرازق بن خليفة
 6/11/2020
 535
 
Lecture Zen
  8816
 
فرنسا والتعويضات…
 
 

كانت اول قضية اتعهد بها وانا طالب سنة ثالثة حقوق.. رد الاعتبار لوالدي من الدولة الفرنسية….وكم كانت المفاجأة.. ان اجابتنا مصالح السفارة الفرنسية بقبول المطلب وبثبوت صحة ادعاءات الوالد…


 

Photo

لندع النظريات جانبا... هذه حالة واقعية وشخصية…

خلال الثمانينات كنت ادرس بكلية الحقوق..بتونس بعد أن انتقلت إليها من كلية الحقوق بسوسة.. وكان والدي رحمه الله يسألني بما اني "حقوقي" هل له أن يتقدم بشكوى بخصوص تجنيده قسرا من الاستعمار الفرنسي (رفقة عمي) للمشاركة في الحرب العالمية الثانية ضد ألمانيا النازية…

وقد تم تجنيده بجزيرة كورسيكا سنة 1941 وبقي قرابة 3 سنوات تحت قصف الطيران النازي...علما وأنه شارك في معركة بنزرت لاحقا... ولم يطلب حتى مجرد شهادة...ونال التنكيل بابنائه.. فيما بعد بسبب أفكارهم السياسية المناوئة لبورقيبة... وقد كانت مجرد أفكار عبروا عنها في الجامعة... وهم من مشارب فكرية مختلفة وأحيانا متناقضة...

كانت اول قضية اتعهد بها وانا طالب سنة ثالثة حقوق.. رد الاعتبار لوالدي من الدولة الفرنسية... وبالفعل تقدمت بمطلب مسبق عن طريق البريد (مستعينا بدروس استاذي ناجي البكوش حول النزاع الاداري) إلى إدارة قدماء المحاربين التابعة للدولة الفرنسية بالان سافاري... ميتيال فيل…

وقد كان والدي يحفظ رقمه في الكتيبة العسكرية واسم الضابط المشرف عليه.. ودوننا ذلك في المطلب... وكم كانت المفاجأة.. ان اجابتنا مصالح السفارة الفرنسية بقبول المطلب وبثبوت صحة ادعاءات الوالد...

وان من حقه المطالبة بحقه خلال ال3 سنوات.. لكونه حرم من عمله وعائلته في تونس... وجند وشقيقه الذي اسرته القوات النازية وهرب من الأسر رحمه الله... وهذه أمور لا يفقهها من لم يشعر بمعاناة هؤلاء.. ممن يعتبرونها مجرد قصص تافهة..

في كلمة الدولة الفرنسية اعترفت بَواقعة مضى عليها 43 سنة…حينذاك من رسالة حررها طالب في حق والده المسن.. وهو في عمر لم يعد يستحضر فيه سوى… ماضي الحرب مع الاستعمار ومع النازية…ولم يكن يبحث سوى عن رد اعتبار..

هذه واقعة فردية تهم شخصا محددا فما بالك بتاريخ ومظالم تهم تاريخ شعب باسره… طبعا لم يغنم الوالد شيئا يذكر ماديا.. فلقد كان يبحث عن رد الاعتبار.. والاعتراف له بمقاومة النازية…في حرب مات فيها آلاف المغاربة…

هذه القضايا عادلة… ولا لبس في ذلك… لا يجب أن ننفيها لأن جهة سياسية معينة اثارتها…في نطاق مزايدات.. لأن هناك ضحايا كسرت عظامهم تحت دبابات الجيش الفرنسي ودبابات دول المحور… ودفنوا في خنادق جماعية…ولم يجدوا من يترحم عليهم أو يدفنهم…

قال أحد الحكماء "لا تقل لي من قال بل قل لي ما قال"…

 

بقلم: عبد الرازق بن خليفة

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات