-
18 Sep 2020
الموساد يرشح السعودية.. البيت الأبيض يعلن قرب التطبيع بين إسرائيل و5 دول
18 Sep 2020
ماكرون دعا عون لتأمين ولادة الحكومة.. جعجع: شروط حزب الله تضرب المبادرة الفرنسية
18 Sep 2020
زيادة ظاهرة تشرد الأطفال بجنوب السودان
18 Sep 2020
قرد يسرق هاتف طالب ماليزي ويلتقط صور سيلفي
18 Sep 2020
التحول نحو الطاقات المتجددة.. الصين تسعى لتصبح أكبر منتج للكهرباء من الرياح البحرية
18 Sep 2020
الصين تبدأ مناورات عسكرية قرب خليج تايوان وتايبيه تدعوها للتحلي بضبط النفس
18 Sep 2020
اللاجئون الأفغان في باكستان يأملون تحقيق السلام في بلدهم
18 Sep 2020
تخوف من تفشي فيروس كورونا بالسجن المركزي في بيروت
18 Sep 2020
البشر والمنازل والزراعة والثروة الحيوانية.. أرقام صادمة عن خسائر السودان جراء الفيضانات
18 Sep 2020
رد الغنوشي لم يتأخر كثيرا.. نقاش حاد داخل النهضة بعد مطالبة 100 قيادي له بالتنحي
18 Sep 2020
أسطورة ليفربول يؤكد إمكانية انتقال صلاح لبرشلونة ويتوقع صراع أندية كبرى لضمه
18 Sep 2020
القنفذية تقتل فيروس كورونا
18 Sep 2020
انتهزوا الجائحة لتروا العالم بشكل مختلف.. نصائح الفلاسفة في التعامل مع عصرنا الراهن
18 Sep 2020
ليفربول يواجه تشلسي بأول اختبار صعب في حملة دفاعه عن لقب البريميرليغ
18 Sep 2020
تحليل الحمض النووي يكشف.. الصورة الذهنية عن الفايكنغ زائفة
18 Sep 2020
معاناة مرضى العيون في مخيمات اللجوء بالشمال السوري
18 Sep 2020
أوغندا.. تشجيع المزارعين على غرس الأشجار للحفاظ على الغطاء النباتي
18 Sep 2020
إف بي آي يحذر من اقتتال مجموعات مسلحة داخل أميركا
18 Sep 2020
مسؤول أميركي: تنظيم الدولة يتمدد عالميا رغم نكباته
18 Sep 2020
شاهد.. نواب فرنسيون يغادرون اجتماع البرلمان لوجود طالبة محجبة
18 Sep 2020
في إشارة إلى الإمارات.. وزير النفط السعودي يحذر من "محاولات الالتفاف" على اتفاق أوبك بلس
18 Sep 2020
بلومبيرغ: ضغط على تويتر لإعطاء معلومات عن جواسيس سعوديين مزعومين
18 Sep 2020
صمتت 24 عاما.. عارضة أزياء تتهم ترامب بالاعتداء عليها جنسيا وحملته تنفي
18 Sep 2020
مع قرب انتهاء حظر السلاح.. الرئيس الأميركي يستعد لإصدار أمر تنفيذي ضد إيران
18 Sep 2020
أطول مسار دراجات هوائية بالعالم.. رقم قياسي جديد لقطر بموسوعة غينيس

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 546

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  نصرالدين السويلمي
 6/3/2020
 479
 
Lecture Zen
  8776
 
كم نحن في حاجة إلى أليسيا ويلسون..
 
 

قد تنجح العنصريّة في قتل مواطن في بلد ديمقراطي لكنّها لن تنجح الجهود في التعتيم عن الجريمة. ذلك التعتيم الذي عانينا منه كثيرا في تونس سنوات بورقيبة مع اليوسفيّين وسنوات بن علي مع الإسلاميّين..


 

Photo

الأكيد أنّ الجرائم تقع في الدول الديمقراطيّة كما في الدّول الشموليّة، والأكيد أنّ محاولات التّلاعب بملابسات الجريمة تقع هنا وهناك، لكن المؤكّد أنّ الديمقراطيّة لديها آليّاتها لمتابعة الجريمة وملاحقة المجّرم، بينما تقرّر الشموليّة ما تريده، تقتل وتعذّب وتختطف ثمّ تقوم بإخراج الرّواية التي تتوافق مع مصلحتها وتحمي سلوكاتها الدمويّة.

في أمريكا حاولت بعض الجهات التّلاعب بتقرير الطبّ الشّرعي، باعتماد المراودة واختيار العبارات الفضفاضة، من قبيل أنّ جورج فلويد كان تحت تأثير نوع من الأفيونيات القويّة "مسكّن فنتانيال" وأنّ الموت جاء نتيجة لسكّتة قلبيّة دون تقديم المزيد من التفاصيل، لكن السيّدة أليسيا ويلسون مديرة التشريح والعلوم الجنائيّة في جامعة ميشيغان، حسمت الأمر بعبارات قطعيّة وبشكل مباشر من خلال ندوة صحفيّة عقدتها في الغرض، لمّا أكّدت أنّ "الأدلّة تتوافق مع كون الاختناق الميكانيكي سببا للوفاة، والقتل طريقة للوفاة".

قد تنجح العنصريّة في قتل مواطن في بلد ديمقراطي لكنّها لن تنجح الجهود في التعتيم عن الجريمة. ذلك التعتيم الذي عانينا منه كثيرا في تونس سنوات بورقيبة مع اليوسفيّين وسنوات بن علي مع الإسلاميّين..

واليوم وتونس تسعى إلى تجاوز ذلك الكابوس، ما زال في القلب غصّة، ما زال بوليس المخابر وعرّاب التشريح المزوّر منصف حمدون يرتع في دولة الثّورة.. وبينما احتاجت السّمراء أليسيا ويلسون إلى بعض السّاعات للتصدّي إلى شبهة التّلاعب بالتشريح وأنصفت جورج فلويد ولو بعد قتله،

ما زالت الثّورة والدّولة والانتقال الديمقراطي التونسي لم يتصدّ إلى منصف حمدون، ولا أحد يفكر بجديّة في إنصاف الشّهيد فيصل بركات، ليس بعد ساعات من التّلاعب بحقيقة موته بل بعد ما يناهز الثّلاثة عقود!!! قريبا سيكون مرّ على بركات 30 سنة في قبره، ومرّ على تقرير حمدون نفس المدّة وما زال حمدون بلا أليسيا ويلسون..

 

بقلم: نصرالدين السويلمي

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات