-
18 Sep 2020
ليفربول يواجه تشلسي بأول اختبار صعب في حملة دفاعه عن لقب البريميرليغ
18 Sep 2020
تحليل الحمض النووي يكشف.. الصورة الذهنية عن الفايكنغ زائفة
18 Sep 2020
معاناة مرضى العيون في مخيمات اللجوء بالشمال السوري
18 Sep 2020
أوغندا.. تشجيع المزارعين على غرس الأشجار للحفاظ على الغطاء النباتي
18 Sep 2020
وقود إضافي لإشعال العنف.. إف بي آي يحذر من اقتتال مجموعات مسلحة داخل أميركا
18 Sep 2020
مسؤول أميركي: تنظيم الدولة يتمدد عالميا رغم نكباته
18 Sep 2020
شاهد.. نواب فرنسيون يغادرون اجتماع البرلمان لوجود طالبة محجبة
18 Sep 2020
في إشارة إلى الإمارات.. وزير النفط السعودي يحذر من "محاولات الالتفاف" على اتفاق أوبك بلس
18 Sep 2020
بلومبيرغ: ضغط على تويتر لإعطاء معلومات عن جواسيس سعوديين مزعومين
18 Sep 2020
صمتت 24 عاما.. عارضة أزياء تتهم ترامب بالاعتداء عليها جنسيا وحملته تنفي
18 Sep 2020
ترامب يعتزم إصدار أمر تنفيذي يعاقب منتهكي حظر الأسلحة على إيران
18 Sep 2020
أطول مسار دراجات هوائية بالعالم.. رقم قياسي جديد لقطر بموسوعة غينيس
18 Sep 2020
الوفاق تطلب دعما أمميا لتنظيم الاستفتاء الدستوري.. مؤسسة النفط الليبية ترفض الزج بالقطاع في المفاوضات
18 Sep 2020
وافد جديد على السياسة.. تكليف محمد حسين روبلى بتشكيل الحكومة بالصومال
18 Sep 2020
يواجهان اتهامات بتعريض ابنتهما للخطر.. الأمن المصري يقبض على أحمد حسن وزوجته
17 Sep 2020
يقوض المكاسب الأمنية.. البرلمان الأوروبي ينتقد التواجد الإماراتي بالقرن الأفريقي
17 Sep 2020
كورونا اليوم.. أعداد المصابين في الهند تتجاوز 5 ملايين وقيود صارمة بالأردن
17 Sep 2020
تطوير لقاح كورونا يفجر جدلا بين ترامب ومدير مركز السيطرة على الأمراض
17 Sep 2020
فنان تشكيلي فلسطيني يعيد تدوير الخردة ويحولها إلى مجسمات فنية
17 Sep 2020
ترامب يواصل التشكيك في نزاهة الانتخابات
17 Sep 2020
السراج يضع الجميع أمام مسؤولياته: سأرحل، فهل أنتم راحلون؟
17 Sep 2020
المشاء- مترجمون.. بسام شوي تشينغ قوه وفايزة كاب
17 Sep 2020
الحصاد- تركيا واليونان.. مشهد شرقي المتوسط بين التهدئة والتصعيد
17 Sep 2020
مشهد شرقي المتوسط.. هل الأزمة تتجه نحو تهدئة أم أن التصعيد يبقى سيد الموقف؟
17 Sep 2020
الحصاد- ليبيا.. تداعيات إعلان السراج نيته تسليم السلطة
  عمر سحنون
 12/4/2019
 333
 
Lecture Zen
  7886
 
قبل كل شيء الله يرحم الضحايا والله يصبر عايلاتهم..
 
 

ليوم لازم نقولوا مع بعضنا يزي من استهبال الشعب ونقولوا حقيقة المشكل في حوادث les poids lourds في تونس الي أصبحت معضلة وكل عام تصيرلنا كارثة. ولكن نهيجو ونميجوا والصحيح ميقولوا حد...؛


 

Photo

توة مش نحكي كانسان عديت عمري وسط الكيران. ونعرف الي كلامي موش مش يعجب برشة ناس. ليوم لازم نقولوا مع بعضنا يزي من استهبال الشعب ونقولوا حقيقة المشكل في حوادث les poids lourds في تونس الي أصبحت معضلة وكل عام تصيرلنا كارثة. ولكن نهيجو ونميجوا والصحيح ميقولوا حد...؛

الشاحنات الثقيلة او الحافلات عندهم جهاز فرملة بالهواء المضغوط والجهاز هذا قد مهوا فعّال لكن في اي لحظة ينجم يطرء عليه خلل وينجم تصيرلنا كارثة.

الشاحنات والحافلات مجهزة بمخفضات السرعة يتسماو Ralentisseurs او frein moteur في أغلب الاحيان كيف يعدموا ميصلحهم حد لان يعتبروهم زايدين او كماليات… وحتى في الفحص الفني ميراقبوهمش.

التكوين متع السواق ناقص برشة واغلب الجدد متعلمين في مدارس خاصة وواخذين البرمي بالعضم. لازم يرجع مراكز تكوين المهني في السياقة للعمل. ولازم إعادة هيكلت مراكز الفحص الفني باش ميقبلوش حافلة او شاحنة frein moteur متاعها ميخدمش… " الأعوان قليل الي يعرفهم "…

ليوم السيد الوزير متع التجهيز رما الكورة وقال شوفوا عجلة بركة قعدة تشد… لكن انا نقلك يا سيد الوزير الي بعد نزول في منحدر باكثر من 15٪ وعلى مسافة 400 متر مفمة حتى حافلة ralentisseur متاعها ميخدمش تقعد لباس و حتى عجلة متقعد تشد … في الحالة هذي الكارثة متوقعة بنسبة 70% في ميخص الحافلات متع الجهويات الي كل نهار ماشيين جايين من غادي و ديمة لباس هظوكم مجهزون بعلب سرعة اتوماتيكية و ralentisseur متاعهم intégré في علب السرعة و صعيب يعدموا.

ليوم لازم نشوفوا حل للشركات الكراء الصغيرة الي تخدم من غير جواز عبور ويشريو في الكيران على اساس لنقل العملة. ونهار الأحد يكسروا السوق على الوكلات الصحاح…

إذا ليوم مناخذوش العبرة وتسمعوا اهل القطاع كل عام مش تصيرلنا مصيبة… وزارة التجهيز لازم تخرجلنا خريطة فيها المنحدرات الي تتجاوز 15٪ وتمنع عليها الشاحنات الثقيلة او تلقى حل في التخفيف من المنحدر هذي امورهم.

اما ليوم تقلي هاو مش نعمل قنطرة ب 200 مليار هذا ذر رماد على العيون ومعندوا حتى فايدة لان الحادث ممكن يصير قبل القنطرة بخمسين ميتروا او بعد القنطرة…

لزم إعادة هيكلة السواق ورسكلتهم وتوعيتهم خاصة الشباب ونفسرولهم الي الحافلة عبارة على قنبلة موقوتة وان هو مسؤل على أرواح بشر معاه راكبين او معاه في الكياس. لزم يفهم انوا قد مسياقة الحافلة ساهل وميقلقش وكل شيئ اتوماتيك ولكن انا حاشتي بيك في الثلاثين ثانية الي كل شيئ يتبدل وتصبح الكارثة لا قدر الله قريبة وقتها انتي خدمتك أنك تنقذ العباد الي معاك…

 

بقلم: عمر سحنون

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات