-
04 Aug 2020
كورونا.. 5 ملايين مصاب في أميركا اللاتينية وزيادة مقلقة بفرنسا وبريطانيا
04 Aug 2020
بعد تجاهل قضايا مرفوعة ضده.. حفتر يقرر الرد أمام محكمة فدرالية أميركية
04 Aug 2020
قدّموا "العيدية" ذهبا في الحلوى ونظموا استعراضات الجيوش والأسود والفيلة وأطلقوا المساجين.. بهجة الأعياد عند المسلمين
04 Aug 2020
المعادن النادرة.. تفاصيل ساحة كبيرة للصراع الخفي بين الصين والغرب
03 Aug 2020
قرر مغادرة البلاد.. شبهات الأموال السعودية تلاحق ملك إسبانيا السابق خوان كارلوس
04 Aug 2020
الجزائر.. تحقيق في صفقة مزعومة لتخليص علي حداد من السجن بواسطة مستشار سابق لترامب
04 Aug 2020
مفاوضات سد النهضة.. مشادات مصرية إثيوبية والسودان يدعو للحسم وواشنطن تحذر من نفاد الوقت
03 Aug 2020
إسرائيل تقصف مواقع عسكرية للنظام السوري بالقنيطرة ودمشق تعلن التصدي
04 Aug 2020
نداء من العلماء: أنقذوا طفيليات العالم قبل أن نفقد دورها للأبد
03 Aug 2020
عرض بـ60 مليون يورو.. برشلونة يرفض بيع لاعب لم يشارك في أي مباراة مع الفريق
03 Aug 2020
المواجهة المسلحة بين السعودية وإيران.. عمران خان يتحدث للجزيرة عن عدة قضايا ساخنة
03 Aug 2020
أصدر مذكرات استدعاء لـ4 مسؤولين.. النواب الأميركي يواصل التحقيقات بشأن قرار إدارة ترامب بيع أسلحة للسعودية والإمارات
03 Aug 2020
السيسي خربها.. مواقع التواصل تُعدد إخفاقات الرئيس المصري
03 Aug 2020
أبدى حزنه على تغير الجزيرة العربية.. محمد أسد وتأملاته في "الطريق إلى مكة"
04 Aug 2020
واشنطن تدرس فرض عقوبات على حلفاء لحزب الله في لبنان
04 Aug 2020
تقرير سري أممي: كوريا الشمالية طورت أجهزة نووية لتركيبها في صواريخها الباليستية
03 Aug 2020
استباقا لاحتجاجات متوقعة.. الهند تفرض حظر تجول في كشمير بالذكرى السنوية الأولى لإلغاء الحكم شبه الذاتي للمنطقة
02 Aug 2020
وثائق سرية مسربة.. الجزيرة نت تكشف حقيقة المواقف السعودية من أبرز الملفات اليمنية
03 Aug 2020
للعيد الثاني على التوالي.. المغتربون يقضون أيام العيد في بلاد غربتهم
03 Aug 2020
كورونا.. هل ينتقل من هذا الحيوان إلى البشر؟
03 Aug 2020
تحركات إماراتية متسارعة في الأرخبيل.. الانتقالي يحكم سيطرته على ميناء ومطار سقطرى
03 Aug 2020
قالوا عنه دولة فاشلة.. ما القصة الكاملة لانهيار اقتصاد لبنان؟
03 Aug 2020
بعد النظام السوري.. تركيا تدين توقيع اتفاق نفطي بين شركة أميركية وقوات كردية
03 Aug 2020
محكمة التحكيم الرياضي ترفض دعوى الإمارات ضد المنتخب القطري
03 Aug 2020
غارديان: هجوم صيني مرعب على الديمقراطية في هونغ كونغ
03 Aug 2020
اقتصاد الصين يتعافى وأوروبا تتحرك.. أكبر قفزة للمصانع الصينية منذ 10 سنوات رغم كورونا
03 Aug 2020
عبر الفيديو.. بومبيو يجري مباحثات مع طالبان
03 Aug 2020
لربات البيوت.. 10 نصائح يومية لجعل كل شيء مرتبا في المنزل
03 Aug 2020
غرفة عمليات سرت: نرصد الإمداد الروسي لحفتر ونستبعد تحرك الجيش المصري
03 Aug 2020
لبنان.. قبول استقالة وزير الخارجية وتعييّن خلف له
03 Aug 2020
الجيش الإسرائيلي يعلن مقتل 4 مسلحين في الحدود مع الجولان.. لمن يتبعون؟
03 Aug 2020
أكبر سرقة بالعالم.. مطالبات في ماليزيا بتوضيحات بشأن صفقة فساد مع الإمارات
03 Aug 2020
ليفربول يقترب من ضم الجزائري عيسى ماندي
03 Aug 2020
ناشطون سعوديون: هل الدولة عاجزة عن حلّ مشكلة البطالة؟
03 Aug 2020
عملية مزعومة بالجولان.. إسرائيل تنشر فيديو وتتريث في اتهام حزب الله
03 Aug 2020
بين الرياضات القتالية وكرة القدم.. بنزيمة يتحدث عن مستقبله بعد الاعتزال
03 Aug 2020
الأزمة تتصاعد.. اعتقالات جديدة في صفوف معلمي الأردن
03 Aug 2020
بعد قتيلين بالسعودية وثالث بالأردن.. مصريون يتهمون حكومتهم بالتفريط
03 Aug 2020
قد تغذي التوتر بين أميركا والصين.. ترامب يمهل مايكروسوفت 45 يوما للاستحواذ على تيك توك
03 Aug 2020
إرهابيون وحمقى.. "مكتب الأساطير" أشهر مسلسل فرنسي يقدم مرآة مسيئة للمسلمين
03 Aug 2020
تونس.. المشيشي يحدد موعد مشاورات تشكيل الحكومة والرئيس يتهم أطرافا بمحاولة إفشال التجربة
03 Aug 2020
هضبة بالقطب الجنوبي.. علماء الفلك يحددون أفضل مكان على الأرض لإقامة تلسكوب
03 Aug 2020
جماهير الساحرة المستديرة على موعد مع أسبوع كروي حافل
03 Aug 2020
تستضيفهم السعودية وتشن ضدهم الحملات.. ما وراء مهاجمة قيادات الشرعية اليمنية ولماذا الآن؟
03 Aug 2020
إلموندو: ملك البحرين رشى ملك إسبانيا السابق لتجميل صورته في الغرب
03 Aug 2020
حكاية شاب سوري تطوّع بإطفاء حريق في إزمير التركية
03 Aug 2020
بحماية أكثر من 15 طائرة.. وفد أميركي يزور مواقع العمال الكردستاني بشمالي العراق
03 Aug 2020
مع بدء العد التنازلي للانتخابات الأميركية.. تعرف على الولايات المتأرجحة بين الحزبين
03 Aug 2020
بالذكرى 21 لرحيله.. البياتي منارة أرض سومر وشاعر الحنين والمنافي
03 Aug 2020
تبناها تنظيم الدولة..كابل تعلن انتهاء عملية اقتحام السجن المركزي بمدينة جلال آباد

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 546
 عبير موسي

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  نصرالدين السويلمي
 11/17/2019
 751
 
Lecture Zen
  7845
 
قريبا..عبير موسي ستطلبكم في بيت الطاعة!
 
 

"إن الديمقراطية لا تصلح لمجتمع جاهل لأن اغلبية من الحمير ستحدد مصيرك"، هذه تدوينة صادرة عن رئيسة حزب!!! ينشط تحت البرلمان بموجب الدستور وبموجب الثورة وبموجب الانتقال الديمقراطي، وبموجب الحرية التي وفرتها دولة سبعطاش ديسمبر، دولة ما بعد دولة القمع النوفمبرية.


 

Photo

ان تنشر عبير موسي تدوينة او صورة على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي تصف فيها غالبية الشعب التونسي بالحمير، لأنهم انتخبوا على خلاف رغبتها، أن تصل عبير الى هذا المستوى! معناها ان الامر لم يعد يتعلق بها وحدها، بل ربما سقط عنها اللوم، ليصبح في عنق مؤسسات الدولة، في عنق القضاء والقانون، في ذمة سمعة تونس وسلامة مسارها.

"إن الديمقراطية لا تصلح لمجتمع جاهل لأن اغلبية من الحمير ستحدد مصيرك"، هذه تدوينة صادرة عن رئيسة حزب!!! ينشط تحت البرلمان بموجب الدستور وبموجب الثورة وبموجب الانتقال الديمقراطي، وبموجب الحرية التي وفرتها دولة سبعطاش ديسمبر، دولة ما بعد دولة القمع النوفمبرية.

لا تتحمل عبير مسؤولية التدوينة، لأنها سبق وانذرت الساحة والدولة والتجربة، حين رفضت الاعتراف بالدستور ورفضت الاعتراف بالأحزاب القانونية، وحين حرضت على شركاء الساحة، وحين سفهت الثورة ووصفت شهداء العزة بأبشع الاوصاف، حين رفضت دعوة الرئيس المنتخب، ثم حين رفضت أداء القسم تحت قبة البرلمان وأحدثت الهرج لإفساد عرس تونس..

ولما فعلت كل ذلك وأكثر من ذلك ولم يتحرك القانون ولا تمعر وجه الدولة، هاهي تكفر بنعمة الحرية وتستعمل نعمة الانتخابات لوصف الشعب بالحمير، انها تستغفل الدولة لإسقاط الدولة، تستغفل الديمقراطية لإسقاط الديمقراطية!!!

ستمضي عبير الى أبعد من ذلك، ستاتي بتصرفات لا تخطر على بال احد، ستهين تونس وتتآمر مع ضباع النفط وتستفز وتسعى الى تحويل برلمان الثورة الى سيرك، ستفعل الموبقات من أجل ان تقنع التونسيين بأن الحرية كارثة وان النعمة كل النعمة في زريبة العبودية.

واصلوا الصمت على عبير! ستركب عليكم عبير! ستسيبكم عبير! سوف تذبح ابناءكم وتستحيي نساءكم! سوف تطلب رجالكم الى بيت الطاعة! سوف ترفض دفع النفقة! سوف تترككم كالمعلّة! سوف لن ترمي عليكم اليمين! واصلوا تجاهل الورم حتى يستفحل ويخرج عن السيطرة! ومن ثمّ يأتي على الأخضر واليابس.

 

بقلم: نصرالدين السويلمي

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات