-
26 Nov 2020
الحوثي يتعهد بمواصلة القتال ويوجه كلمة للسعوديين
25 Nov 2020
رحيل زعيم حزب الأمة السوداني الصادق المهدي
25 Nov 2020
دوري الأبطال.. ريال مدريد يقترب من ثمن النهائي وأتلانتا يصعق ليفربول بعقر داره
25 Nov 2020
وسائل إعلام إسرائيلية: البحرين طلبت من نتنياهو تأجيل زيارته
25 Nov 2020
الحصاد (2020/11/25)
25 Nov 2020
مارادونا.. أسطورة دمرها الإدمان ولم يطوها الزمان
25 Nov 2020
مقابل 3 إيرانيين.. طهران تفرج عن مواطنة بريطانية أسترالية سجنت بتهمة التجسس
25 Nov 2020
ما آفاق العلاقات في المنطقة في ظل الإدارة الأميركية الجديدة؟
25 Nov 2020
النواب الليبيون المشاركون في لقاء طنجة يمددون اجتماعهم التشاوري إلى السبت القادم
25 Nov 2020
حدث في الذاكرة.. الروائي السوداني عبد العزيز بركة ساكن وقصص الرعب
25 Nov 2020
بعثت برسالة مشتركة لرئيس الفورمولا 1.. 16 منظمة حقوقية تثير المخاوف بشأن حقوق الإنسان في البحرين
25 Nov 2020
"إل دييغو" رحل.. صدمة وذهول على وفاة من أمتع العالم يوما
25 Nov 2020
قبل انتهاء ولاية ترامب.. الجيش الإسرائيلي يستعد لاحتمال ضربة أميركية لإيران
25 Nov 2020
في اتصال هاتفي مع أمير قطر.. روحاني: التحولات الدولية تشكل فرصة للحوار بين دول المنطقة
25 Nov 2020
سياسات الإغلاق في الولايات المتحدة الأميركية
25 Nov 2020
إصابة وأضرار بناقلة تشغلها اليونان في مرفأ سعودي
25 Nov 2020
نافذة من واشنطن- فريق بايدن: الانتخابات انتهت وكل العالم تقبل الحقيقة باستثناء ترامب
25 Nov 2020
"يد الله" أبرزها.. بالفيديو: أبرز أهداف الأسطورة مارادونا
25 Nov 2020
الداخلية القطرية: استيقاف زورقين بحرينيين داخل المياه القطرية
25 Nov 2020
بهية النتشة.. يوميات زوجة أسير فلسطيني محكوم عليه بالسجن 200 عام
25 Nov 2020
هل يتحقق فيلم ماتريكس؟.. أكبر شريحة حاسوب في العالم يمكنها محاكاة ما سيحدث في المستقبل
25 Nov 2020
الاستعطاف والتوافق أم التصنيف الإرهابي؟ ما خيارات السعودية في ظل استمرار هجمات الحوثيين؟
25 Nov 2020
كواليس الحملة ضد محمد رمضان.. استئذان الرئاسة ومصير مشابه لتوفيق عكاشة
25 Nov 2020
أعوان حفتر.. الولايات المتحدة تضع مليشيا الكانيات وزعيمها في القائمة السوداء
25 Nov 2020
حزن عالمي على وفاة "الفتى الذهبي".. كرة القدم تبكي مارادونا

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 648
 نبيل القروي

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  د. محمّد فتحي الشوك
 10/4/2019
 1066
 
Lecture Zen
  7641
 
القروي ..و قواعد النًحو و الصّرف
 
 

ما المانع أن يكون متهرّبا ضريبيا او متحيّلا أو خائنا أو من الفاسدين و غالبية من تفرزهم الماكينة هم كذلك إلا ّ من رحم ربّك،و ما الغرابة أن يتقدّمنا أرذلنا و اتفهنا و اوسخنا و أخبثنا و كلّ أوطاننا المختطفة يتصدّرها حثالة من أنجبتهم و انذلهم و أشدّهم اجراما و خروجا على القانون! أيّ قانون تريدونه أيّها الحالمون سوى ذاك الذي ينقر عليه ليطرب السامعين و يسعد الرّاقصين!


 

Photo

يبدو و الله أعلم أنّ لنبيل القروي مشكلة عويصة مستعصية عصيّة على الحلّ مع النّحو و الصّرف و لغة الضّاد،عقدة لا تخفى على متابع و ربّما كانت السبب الرّئيسي في اخفاقه في اجتياز الباكلوريا لمرّات عدّة قبل أن ينجح و يعبر إلى الضفّة الأخرى من المتوسّط و يعود الينا مبشّرا و فاتحا للمغرب الكبير المختطف لقرون ،عبر قناة ابليسcanal+ ثم تغريختها نسمة.

تمرّس السيد في الاشهار و الترويج التجاري و "التبضيع" و تفنّن في الدعاية و "التسليع"، فليس غريبا ان يعولب كل شيء،انسانا كان او ما يحمله من أفكار و مشاعر و ليس غريبا ان يمارس قواعد النحو و الصرف على الكلمات و المعاني بطريقته تشفيا منها و ممًا كانت تسبّبه له من متاعب.

ليس غريبا او مستغربا ان تكون تلك أساليبه المتّبعة لتحقيق أهدافه المحدّدة،و كلّ الطّرق تؤدّي الى قرطاج و ان تعذّر فإلى القصبةو هو الأخطر،متاجرة بموت ابنه،استبلاه للمغفّلين المفقّرين المجهّلين ،استثمار بدموع و آلام المستضعفين،أو مرورا بباريس و واشنطن و موسكو و ابو ظبي و القاهرة و تل الربيع.

ما المانع أن يكون متهرّبا ضريبيا او متحيّلا أو خائنا أو من الفاسدين و غالبية من تفرزهم الماكينة هم كذلك إلا ّ من رحم ربّك،و ما الغرابة أن يتقدّمنا أرذلنا و اتفهنا و اوسخنا و أخبثنا و كلّ أوطاننا المختطفة يتصدّرها حثالة من أنجبتهم و انذلهم و أشدّهم اجراما و خروجا على القانون! أيّ قانون تريدونه أيّها الحالمون سوى ذاك الذي ينقر عليه ليطرب السامعين و يسعد الرّاقصين!

يستغرب البعض كيف أنّ القروي الذي تمكّن من قواعد نحوه و صرفه الجديدة يلتجأ لمغازلة ترامب و بوتين عبر وسيطين صهيونيين ،ألا تدرون أنّ دغدغة مشاعرهما و كلّ الغرب المنافق لا تتمً إلاّ بتلك الطّريقة و بلغة عبريّة فصيحة!

ما قيمة المليون دولار الّتي قد يدفعها له بعض العربان عبر تحويل لا يستغرق سوى دقيقة،و قد تكون سعر ثانية تقضيها كيم كارديشان مع طويل العمر محمد بن سلمان على يخته بالبحر الأحمر! في تغريدة له على التويتر كتب الداعية المدعو وسيم يوسف ،ذاك الغلام "القوّاد" الّذي كان يصطاد العربان في عمّان، معبّرا عن قلقه ممّا يجري في تونس فأجابه صديقه شرطي دبي و قائد فرقة ايقاع المغفُلين في غرف الإمارات، مطمئنا اياه:"نبيل القروي ،سندعمه و سنفرضه فرضا ،تراني صاحب مواقف و كلمتي ما ترد". مليون دولار هي مجرّد "بعرة" من مخلّفات إحدى البعير!

هو النّحو النّاجع و الصّرف المفيد الّذي يحبّذه القروي و ليس صرف سيبويه العقيم! هكذا يصير لمن لا يعرفون انتخابات إلاّ في اختيار اجمل بعير، ناقة و جمل في أدقّ شؤوننا و يتدخّلون في مصيرنا و هكذا يلطّخ من لا تاريخ لهم صفحات تاريخنا. مليون دولار بسعر صرف العملة هي2860الف دينار و هي تكفي نظريا و حسب نيرونات القروي لشراء 3552795رأس تونسي بكيلوغرام من "المقرونة"المدعّمة و هي كفيلة بأن توصله الى قرطاج أو إلى القصبة، و هي تكفي لاستثارة اهتمام ترامب أو بوتين خصوصا إذا ما كانت الواسطة الرّبيبة المدلّلة الحبيبة "اسرائيل".

هكذا يعتقد الخونة المتصهينون فوصولهم لسدّة الحكم مرتهن بمبايعتها و بمباركتها حتّى و إن أنكروا ذلك أو تجمّلوا و زيّنوا ما حولهم ببعض "المومانعين" ممًن يتظاهرون بالعداء للمغتصب نهارا و يتسلّلون إلى غرف نومه ليلا ليستمتعوا بالاغتصاب،هي الممانعة الّتي تتطلّبها المماتعة لتحقّق الشّبفية و أقصى درجات الاشباع. سلامي لسماحة السّيد و احبّاء الفستق ،و قداسة النّتن ياهو و راعي البقر ترامب و القيصر المصارع بوتين و لطوال العمر البقر،و لمن يتستّر أو يلطّف الخبر و يجعل من الخيانة وجهة نظر.

و سلامي المخصوص لهيئة الانتخابات الموقّرة الّتي ترى من الخروقات ما يشيب لها الولدان و الّتي من المفروض أن تقصي أيّ كان مهما كان ،فتتظاهر بالحياد و تغرس رأسها في التراب. ان لم يقع التعامل بجدّية مع ما يحدث فانتظروا الصرف الحقيقي من القروي.

 

بقلم : د.محمد فتحي الشوك

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات